أكدت وزارة الخارجية الروسية أن العملية العسكرية للجيش الروسي فى سوريا، أتاحت فرصة لإبعاد التهديدات الإرهابية عن حدود روسيا وجيرانها.

وأعلن نائب وزير الخارجية الروسي، أوليج سيرومولوتوف، وفقا لما نقلته قناة (روسيا اليوم) اليوم الثلاثاء، تصفية الجزء الأكبر من الإرهابيين فى سوريا، لا سيما زعماء مسلحين، مشددا على ضرورة توطيد التعاون الدولي وتوحيد الجهود في مكافحة التهديدات الإرهابية، مشيرا إلى استعداد روسيا للتعامل مع الولايات المتحدة فى هذا الشأن.

وأضاف أن مواجهة ترويج الأفكار الإرهابية والمتطرفة تحتاج إلى تضامن قدرات الدولة والمجتمع على أساس القانون الدولى والتعاون النزيه ومن دون استخدام المعايير المزدوجة ومحاولات تبرير النشاط الإرهابى.

اقرأ أيضًا..

شرطة ألمانيا تعتقل 11 شخصا لحرقهم العلم الإسرائيلي

روسيا تبدأ انسحابها الجزئى من سوريا