تواصل قطر تعنتها إزاء مطالب دول الرباعي العربي الداعية لمكافحة الإرهاب، منذ مطلع يونيو الماضي، معلنةً استقواءها بشكل واضح بالنظام التركي، على الرغم من أن تلك المطالب العربية تهدف بالأساس إلى تغيير نهجها المعادي للجوار الخليجي والعربي.

ووصل التناغم التركي القطري ضد دول الرباعي العربي على مدار العام الماضي إلى مستوى غير مسبوق من حيث العلاقات الوطيدة ما بين اتفاقيات مختلفة، وتعميق التعاون اقتصاديًا، وعسكريًا.

اقرأ أيضًا

"إكسبو تركيا" و"محال إيرانية".. هكذا وطدت قطر علاقتها بأنقرة وطهران

اتهامات سعودية لـ"تركيا" بسرقة التاريخ.. ومغردون يطالبون بالمقاطعة