مشاهدة الأفلام في السينما أصبحت مرتبطة عند الناس بالذهاب وسط "شلة" من الأصحاب تختار معهم الفيلم والموعد وحتى الأماكن، أو ربما تكون المشاهدة مقتصرة على اثنين "كابلز" باعتبار مشاهدة فيلم في الظلام أمر رومانسي.. ولكن كل هذا لا يضاهي أن تشاهد الفيلم وحدك بدون صاحب أو ونيس والأفضل لو كنت وحدك في صالة العرض كلها.

ما هي الشكوى الأولى لدى رواد السينمات؟  بالتأكيد هي الصوت العالي وكل من يعتبر أن دفع ثمن التذكرة بمنحه الحق في إزعاج الأخرين بالصوت العالي

كذلك لو كنت تذهب لمشاهدة الأفلام وحدك فيمكنك اختيار المكان الذي تريده بعيدا عن باقي المشاهدين الذين يعتبرون فتح شاشات الموبايل بجانبك في الظلام شئ عادي

لو كنت وحدك فبالطبع لن يكون هناك الصديق ثقيل الدم الذي يحرق أحداث الفيلم لأنه شاهده قبلك.

التواجد في السينمات وحدك فرصة رائعة للتخلص من الزحام حتى تقضي وقتا جيدا مع نفسك وعلى مزاجك الخاص.. أنت ملك نفسك.

لا يوجد صديق يجبرك على اختيار فيلم بعينه لا تريده أنت.

ولا يوجد سبب يجعلك تتعب في اختيار الملابس التي ستخرج بها .. فأنت لا تعرف باقي الأشخاص في صالة العرض ولن يكون هناك سبب للأناقة الشديدة أمامهم.

Just wear whatever you slept in. You can be your best self.
Just wear whatever you slept in. You can be your best self.

أيضا لن يكون هناك سبب لتهتم كيف سينظر الناس في السينما لتعبيرات وجهك ورد فعلك على كل مشهد في الفيلم

وبذلك يمكنك تكوين رأيك الخاص كما تريد .. سيصبح من السهل جدا أن تكون ناقد فني في أردت

لا تنسى سواء في السينما أو خارجها .. مشاهدة الأفلام نشاط فردي في الأساس.

اقرأ أيضا

 

خلطة الأوسكار.. كيف تصنع فيلم جوائز؟