هزيمة 2-1 وحتى هدف الشرف كان خطأ مدافع.. ملخص بسيط لهزيمة فريق ليفربول أمام مانشستر يونايتد أمس.

وبحسب صحيفة "ديلي ستار"، فإن يورجن كلوب المدير الفني لليفربول ربما عليه إجراء بعض التغييرات في خططه، منها التعاقد مع لاعبين اثنين للموسم المقبل، واللاعبين لا يشملان نابي كيتا لاعب خط النصف الذي سيبدأ اللعب هذا الصيف.

الأسماء التي رشحتها الصحيفة كانت إيمري كان، الذي يبدو وكأنه في نهاية مع النادي وربما يترك الفريق من أجل اللعب في يوفينتوس إذا لم يحقق رغبته في الانتقال لريال مدريد.

ماذا حدث لمحمد صلاح؟

كان محمد صلاح يريد على الأقل التسجيل في مرمى مانشستر يونايتد، لأنه الفريق الوحيد من الكبار الذي لم يهز شباكه، ولكن فشل صلاح في ذلك والسبب كان أشلي يونج الذي مدحته الصحف البريطانية باعتباره لعب بتركيز رغم حالة القلق التي سيطرت عليه قبل المباراة.

لدرجة أن موقع "سبورتس جو" وصف المباراة بأنها من أهدئ المباريات بالنسبة لصلاح هذا الموسم.

أشلي يونج قطع الكرة 4 مرات، ومنع صلاح من المرور 4 مرات من 6 محاولات، وصنع 5 لعبات لفريقه أمس.

بوجبا غير موجود

أحد أسباب فوز مانشستر أمس كانت أن بول بوجبا غير موجود.. ولا يبدو أن الفريق كان يشتاق له أصلا.. فـ "بوجبا" يبدو أن إصابته أثرت كثيرا على جوزيه مورينيو الذي غير طريقة اللعب وجعل نيمانيا ماتيتش ومكتوميناي يلتزمان بمنطقة خط النصف، وهي المهمة التي كان يفشل بوجبا في أدائها بشكل جيد.. وذلك لأنه كان دائما يتحرك منفردا مغردا خارج السرب.


اقرأ أيضا

خلطة كلوب .. ليفربول - محمد صلاح = 0

فيديو.. ليفربول يتنازل عن الـ "وصافة" بالخسارة من مانشستر يونايتد 2/1